Fandom

Assassin's creed Wiki

ديزموند مايلز

١٥١pages on
this wiki
Add New Page
Comment0 Share
"في شهور قليلة تغيرت حياتي للأبد. أعلم أن أسهل أيامي قد أصبح ورائي، لكني لا أريد عودتها - ليس الآن. اسمي هو ديزموند مايلز وأنا مغتال (حشاش). أنا مغتال (حشاش)."
―ديزموند وهو يفكر في ماضيه في الغرفة السوداء[مصدر]
ديزموند مايلز
Desmond Miles
ACB Desmond Render.png
معلومات السيرة
ولد

13 مارس 1987
"المزرعةبلاك هيلز، داكوتا الجنوبية، الولايات المتحدة الأمريكية

مات

21 ديسمبر 2012 (السن 25)
المعبد الكبير، تورين، نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية

نوع

ذكر

معلومات سياسية
الانتماء

الحشاشون

معلومات العالم الحقيقي
ظهر في

أساسنز كريد
أساسنز كريد II
أساسنز كريد: برذرهود
أساسنز كريد: ريفيليشنز
أساسنز كريد III

مؤدي الصوت

نولان نورث


ديزموند مايلز (بالإنجليزية: Desmond Miles) كان عضوًا في تنظيم الحشاشين ويحمل مظعم الجينات الوراثية لأجداد الحشاشين مثل أكويلوس والطائر بن لا أحد وإزيو أوديتوري دا فرينزي وإدوارد كينواي ورادونهاغيدون.

عندما وصل لسن السادسة عشر، مل ديزموند من البقاء متخفيًا ومعزولًا عن العالم لذا هرب من والده ويليام مايلز ووصل إلى داكوتا الجنوبية إلى نيويورك حيث عمل نادلًا في نادي باد ويذار الليلي.

اختطفته صناعات أبسترغو في سبتمبر 2012 ليقوموا باستخراج الذاكرة الوراثية لأجداده عن طريق جهاز "الأنيموس" ليعرفوا الأماكن التي خبأ بها أجداده الحشاشين "قطع عدن". يدخل ديزموند إلى ذاكرة جده الطائر بن لا أحد الحشاش الشامي الذي عاش في حقبة الحروب الصليبية. بعد الوصول إلى التفاحة في ذاكرة الطائر تفعلت لتظهر جميع أماكن قطع عدن وهو ما تبحث عن أبسترغو.

يهرب ديزموند من أبسترغو بمساعدة لوسي ستيلمان إلى مخبأ آخر ليلتقي اثنين من أصدقائها وهما شون هاستينغس وريبيكا كرين واللذان يمتلكان نسخة أنيموس معدلة ليدخل بها ديزموند على ذكريات ثاني جد له وهو إزيو أوديتوري دا فرينزي المغتال الإيطالي الذي عاش في عصر النهضة في أوروبا والذي سيعيش معه ذكريات ابتداءً من مقتل والده مرورًا بتحذيرات منيرفا من الحضارة الأولى (حضارة ما قبل البشر) بشأن الكارثة القادمة وحتى يخبأ التفاحة في مخبأ الفاتيكان. بعدئذٍ، يلتقي بجونو من الحضارة الأولى لتجبره على قتل لوسي ليتضح أنها عميل لأبسترغو وفرسان الهيكل ثم يدخل إلى حالة فقدان للوعي فيضطرون إلى إدخاله الأنيموس مجددًا. بعدما يدخل الأنيموس يستكمل ذكريات إزيو والطائر لفصلهما عن ذاكرته ويقابل جوبيتر وهو أيضًا من الحضارة الأولى ليشرح له ما حدث للحضارة أثناء الانفجار الشمسي ويخبره عن المعبد الكبير، ثم يستفيق من الأنيموس ليجد والده أمامه.

يقوم الفريق بعمل رحلة إلى المعبد الكبير لتشغيله وعندما يصلون تخبره جونو أن عليه إيجاد المفتاح. يدخل ديزموند إلى الأنيموس ليرى ذكريات جدين من أجداده وهما هيثم كينواي ورادونهاغيدون ابنه (ويُلقب بكونور كينواي) ليصل إلى مفتاح المعبد الكبير. وقبل تشغيله يجب تزويده بمخزنات الطاقة التي في المعبد، حيث اضطروا للبحث عنها في المعبد. عندما ذهب ويليام مايلز لإحضار مخزن الطاقة الأخير اختطفته أبسترغو فيذهب ديزموند لإنقاذه ويصطدم هناك بدانيل كروس الذي سيقتله هو وفيديك ثم يعود إلى المعبد. يقوم ديزموند بتشغيل الجهاز ليظهر أمامه اختيارين إما أن ينقذ العالم ويقوم بتسجيد جونو لتسيطر عليه أو يترك العالم ينهار لينجو هو وبعض الناس ليعيدوا إعمار الأرض من جديد. يختار ديزموند إنقاذ الأرض تاركًا مصير إرادة البشر تحت سيطرة جونو حيث ترك المغتالين الآخرين يتولون أمرها.

سيرته الذاتيةEdit

حياته المبكرةEdit

إمساك أبسترغو بهEdit

"أنا لست مغتالًا... لم أعد كذلك."
―ديزموند إلى وارين فيديك[مصدر]

في 1 سبتمبر 2012، قام عملاء أبسترغو بإمساك ديزموند. في اليوم التالي، بعد استيقاظه في مؤسسة لأبسترغو في إيطاليا، جعلوه حالة اختبار لاستخدام الأنيموس، وهو جهاز قادر على قراءة ذكريات الأجداد عبر "الذاكرة الوراثية" المنقولة للحمض النووي لأحفادهم.[١]

في البداية، أراد فيديك سحب المعلومات التي يريدها من دماغ ديزموند، لكن لا وعي ديزموند كان يقاوم لذا فشلت المحاولة. عندما استفاق ديزموند، أخبرهم غاضبًا أنه ليس إلا ساقيًا (نادلًا)، لكن فيديك واجهه بحقيقة أنه مغتال، مما أجبر ديزموند على الاعتراف بتاريخه.[١]

وارين ومساعدته لوسي ستيلمان، أخبرا ديزموند أنهما يريدان الوصول إلى ذاكرة معينة من ذكريات جده، لكن لا وعي ديزموند كان يقاوم مجهوداتهما. حذر وارين ديزموند بأنه إن لم يتعاون معهما، فسيقوم بإيقاع عقله في غيبوبة، مكملين عمليهما ثم سيتركانه يموت عندما ينهيان عملهما. بدون الكثير من الخيارات، وافق ديزموند على مساعدتهما.[١]

منذ تلك اللحظة، قام ديزموند بتصفح الذاكرة الوراثية للطائر بن لا أحد وهو رجل شامي عربي كان عضوًا في جماعة الحشاشين في العصور الوسطى المتوسطة. لعدة أيام، كان ديزموند يؤدي عمله تحت مراقبة فرسان الهيكل، لكن أثناء الليالي، وجد رمزًا قد وضعه أحد له يتمكن من فتح غرفة نومه المجهزة له، مما أعطاه القدرة لاستكشاف المعمل الذي كانوا يحتجزونه فيه. حيث كانت لديه فرصة الدخول على حاسوب الأنيموس وبعدما سرق قلم دخول وارين، تمكن من الدخول إلى حاسوب وارين الشخصي أيضًا.[١]

عن طريق قراءة رسائل بريد إلكترونية خاصة، عرف ديزموند الكثير عن أبسترغو، وعن الحالة التي سبقته وهو الحالة 16 الذي ذُكر أنه كان يعاني من حالة "تأثير النزيف" الذي كان عرضًا عانى منه بسبب تعرضه للأنيموس فترة طويلة. وأخيرًا، عن طريق حث لوسي، حاول المغتالون تحرير ديزموند، مع سماع ديزموند و لوسي و فيديك لصوت بنادقهم أثناء الهجوم عن طريق جهاز اتصال داخلي.[١]

AC1 Monitoring Desmond.png

ديزموند داخل الأنيموس 1.28

بعد فشل الإنقاذ، تباهى وارين بأن تلك المجموعة كانت آخر مجموعة هرب منها ديزموند، وأن مخبأهم الصحراوي قد دُمر سابقًا. عندما رحل فيديك، طمأنت لوسي ديزموند بأن ذلك المكان كان مهجورًا وأن والديه "ربما قد هربا". أثناء ذلك النقاش، كشفت لوسي أنها عميلة سرية للحشاشين.[١]

بعدئذٍ، حقق ديزموند أخيرًا هدف وارين باكتشاف أماكن عديدة لقطع عدن. وبعد هذه الأحداث، أمر ثلاثة من المديرين التنفيذيين لصناعات أبسترغو بإعدام ديزموند، لكن أنقذت حياته لوسي بتدخلها طالبةً منهم الإبقاء على حياته لكي يقوموا بإعادة الدخول إلى ذكريات ديزموند مرةً أخرى.[١]

بعد رحيل المديرين التنفيذيين، أدرك ديزموند أنه يستطيع استخدام "رؤية العقاب"، قدرة تشاركها مع الطائر، حيث حصل عليها من تأثير النزيف. مع استخدامها للمرة الأولى، أدرك تفسيرًا قويًا لولائات وارين و لوسي الحقيقية، ورسوم رسائل وأحاجي على جدران وأرضية المعمل وكذلك في غرفته.

الهروب إلى المخبأEdit

الاختباء في مونتريجونيEdit

"ماذا إن لم أستطع إيقاف الرؤى؟ كم من الوقت تبقى قبل أن أرسم رموزًا على الحائط؟"
―ديزموند إلى لوسي ستيلمان عن تأثير النزيف.[مصدر]

الحصول على التفاحةEdit

هارلان: "اللعنة! لقد وقع في صدمة!"
ويليام: "أعده إلى الآلة، إنها الطريقة الوحيدة لإصلاح ذلك."
هارلان: "لكن الأنيموس هو ما سبب له ذلك!"
ويليام: "هل أنا الخبير أم لا؟ افعل ذلك!"

—ويليام مايلز و هارلان ت. كننغهام، فيما يتعلق بصحة ديزموند في أكتوبر 2012.[مصدر]


تصفح الغرفة السوداءEdit

"الآن، يجب أن تكون في جناح مستشفى، يسيل لعابك، وتمضغ لسانك. حتى الآن يبقيك الأنيموس سليمًا. حاميًا كل أجدادك من الوقوع في فوضى عارمة. لكن إن لم تستطع مزامنة ذكرياتك، كل هذه الشخصيات ستتحطم معًا. ولن يكون ذلك جيدًا."
―كلاي يبلغ ديزموند بحالته العقلية.[مصدر]

استعادة الوعيEdit

"أعلم ما نحتاج أن نفعله."
―ديزموند، بعدما استفاق من غيبوبته.[مصدر]

الوصول إلى المعبد الكبيرEdit

ويليام: "المعبد أثار تأثير النزيف. لقد انهرت ودخلت في حالة فقدان للذاكرة."
ديزموند: "لذا بالتأكيد قمت بإدخالي الأنيموس بدلًا من... لا أعلم... التأكد أني بخير؟"

—تجادل ويليام و ديزموند بعد دخول ديزموند للأنيموس.[مصدر]


إنقاذ والدهEdit

ويليام: "لم يكن عليك أن تأتي هنا أبدًا. لقد وضعت كل شيء على المحك... لأجل ماذا؟ حتى تستطيع إنقاذ والدك؟"
ديزموند: "أجل"

—ويليام و ديزموند، بعد إنقاذ ويليام.[مصدر]


التضحيةEdit

"أنت تعلم أنه حقيقة. لقد بدأ للتو. أحتاج لفعل هذا حالاً. لذا اذهبوا! اذهبوا!"
―كلمات ديزموند الأخيرة إلى والده.[مصدر]

الأصلEdit

شخصيته وقدراتهEdit

أدواته ومهاراتهEdit

معلومات غير هامةEdit

المراجعEdit

  1. ١٫٠ ١٫١ ١٫٢ ١٫٣ ١٫٤ ١٫٥ ١٫٦ أساسنز كريد


قالب:أساسنز كريد 2 قالب:أساسنز كريد برذرهود قالب:أساسنز كريد ريفيليشنز قالب:أساسنز كريد 3

Ad blocker interference detected!


Wikia is a free-to-use site that makes money from advertising. We have a modified experience for viewers using ad blockers

Wikia is not accessible if you’ve made further modifications. Remove the custom ad blocker rule(s) and the page will load as expected.

Also on Fandom

Random Wiki